العربي الجديد


14 Jan
14Jan

يسرا الهواري، فتاة مصريَّة تغزل من قبح المكان فقاعةً خاصّة بها، مليئة بالجمال والخفَّة والذاتيَّة. الذاتية هنا، هي البساطة، غير مُركّبة أو معقدة، أو كما نتوهم في خيالنا من أثر كلمة ذاتية. 

مشوار فني عمره يقترب من العشر سنوات، لكنّها تجربة ثريّة في التطوُّر والخصوصية


المقال الأصلي هنا

إذا كنت متواجد في مصر، الرابط البديل هنا

Comments
* The email will not be published on the website.